الإنجيل بحسب بارْنَبَا. بشارة عيسى عليه السلام بنبوة محمد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم العبيكان للنشر

٢٢٫٩٣ $

552 صفحة

الإنجيل بحسب بارنبا

بشارة عيسى عليه السلام بنبوة محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم


ترجمة مقارنة جديدة ودراسة نقدية تحليلية تكشف حقائق جديدة في ديانة النصرانية القديمة وبشارة عيسى عليه السلام بنبوة سيدنا محمد صلى الله عليه واله وسلم

عن مخطوطة بالإيطالية في المكتبة الوطنية بفيينا

ومخطوطة بالإسبانية في مكتبة فيشر بسيدني


هذا الكتاب

112 عاما مضت على ظهور أول ترجمة إنجليزية لهذا الإنجيل المهم المثير للجدل. ولكن، هل كانت تلك الترجمة على المستوى العلمي المطلوب؟ هل نجحت ومثلها الترجمة العربية المنقولة عنها (دون الرجوع إلى المخطوط) فى فك رموز إنجيل بارنبا؟


في هذه الترجمة الجديدة المقارنة يتم للمرة الأولى الكشف عن الأصول القديمة لهذا الإنجيل، وإثبات الدليل النصي الدامغ علي أن أصلا أوليا له باليونانية قد تمت ترجمته إلى اللاتينية: وبعدها إلى الإيطالية والاسبانية، وأن ذلك كان ضمن سلسلة تاريخية مطولة من الإخفاء والتحريم التام.


تسلط هذه الترجمة اليوم الأضواء على معطيات بالغة الأهمية في المخطوطتين: سواء من الناحية النصية أو العقائدية. ففيها يتجلى الجوهر الأقرب إلى حقيقة المسيح عليه السلام ، وبعثته وانكاره الشديد لدعوة تأليهه الباطلة، وأنه رفع ولم يصلب. والجديد حسب المخطوطة الاسبانية التي ظهرت قبل 42 عاما: ما الذي كان يعرفه بطرس؟


كذلك من أهم محاور إنجيل بارنبا حول سيرة المسيح، حربه الضارية على اليهودية الهيكلية الفريسية. المنحرفة عن شريعة موسى: التي تمخض عنها التلمود فيما بعد.


أما ما يتوج هذه الوثيقة النصرانية القديمة النقية: فهي بشارة المسيح عليه السلام بنبوة سيد البشر نيينا محمد صلى الله عليه واله وسلم

وأن الدين الحق كما أنزله الله تعالى على سيدنا موسى ثم عيسى ثم محمد عليهم السلام إنما كان سلسلة مستمرة متوافقة متوائمة، لا انقطاع فيها، كان جوهرها ولحمتها وسداها: التوحيد!


ترجمة ودراسة : د. أحمد إيبش

نوع الغلاف : عادي ورقي

الحجم : 24×16


  • ٢٢٫٩٣ $

ربما تعجبك