العوامية بين عراقة الأمس وابداع اليوم - سعود الفرج نشر خاص

١٨٫٦٣ $

606 صفحة

قسم المؤلف كتابه إلى خمسة فصول جاءت كالتالي.

  • الفصل الأول: مدينة الزارة البائدة وعن هذه البلدة منذ تدمير تلك المدينة على أيدي القرامطة سنة 287هـ وحتى هذا التاريخ.
  • الفصل الثاني: بعض العوائل المعروفة فيها مع ذكر أسماء الشخصيات التي برزت فيها وكان لها دور بارزاً على ساحتها ، مع ذكر أسماء بعض العوائل المنقرضة التي استدلى عليها من واقع الوثائق المرفقة في كتابه مع ذكر لمحة عن سبب انقراضها.
  • الفصل الثالث:وقد خصص للحركة الثقافية والأدبية وذكر بعض المؤلفات التي صدرت وأسماء مؤلفيها واختار نماذج من أشعار شعرائها وروائييها الذين أتيحت له فرصة الوقوف على نتاجهم وعلق عليها حسب ذوقه الأدبي متجنبا تسليط النقد على أي نص أورده كما يقول، وحاول قدر الإمكان تنويع النتاج الشعري وإعطاء فرصة للقصيدة الحديثة بالظهور خاصة عند الشعراء الشباب، وأورد أسماء بعض الخطاطين والفنانين ونماذج من إنتاجهم في هذه البلدة .
  • الفصل الرابع: وأورد فيه ذكر بعض المؤسسات الأهلية فيها مثل نادي السلام والجمعية الخيرية مع كتابة ملخصا عن نشاط كل منهما والأدوار اللذان يقوما بهما في خدمة المجتمع.
  • الفصل الخامس والأخير:وقد أفرده كاملا للكفاءات العلمية التي نبغت في هذه المدينة خاصة حملة الشهادات العليا، من دكتوراه واستشاريين وماجستير، كما حاول دمج أصحاب الاختراعات المتميزة ضمن هذا الباب ولم يهمل دور المرأة في هذا المجال الهام أيضا ، فقد ترجم لمن تعاون معه منهن وأبرز جهودهن على الساحة العلمية كل حسب تخصصها.



الطبعة الأولى | 2008

نوع الغلاف : كرتوني مقوى

الحجم : 24×17

الوسوم:

  • ١٨٫٦٣ $

منتجات قد تعجبك